الاحد في ٢١ تشرين الاول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 12:01 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"القوات" تؤكد على حقها في وضع نصب تذكاري
 
 
 
 
 
 
٧ تشرين الاول ٢٠١٨
 
شهدت بلدة الفرزل في قضاء زحلة بعيد منتصف ليل السبت اشكالا تخلله اطلاق نار بين مناصرين لحزب القوات اللبنانية وجورج ضاهر نجل النائب في تكتل 'لبنان القوي” ميشال ضاهر، على خلفية وضع نصب تذكاري لشهداء القوات. وقد تدخلت القوى الامنية لفض الاشكال واوقفت عددا من المتورطين فيه.

وفي بيان، شددت 'القوات” على حقها البديهي والطبيعي في وضع نصب تذكاري، خصوصا بعد اتباعها المسار القانوني المطلوب، وحرصا منها على منطق الدولة والمؤسسات في مواجهة من يحاول تكريس سياسات أمر واقع تجاوزها الزمن.

وعقد نائبا القوات جورج عقيص وسيزار معلوف ومنسق حزب القوات في زحلة ميشال تنوري، مؤتمرا صحفيا في ظل وضع امني متشنج وحراسة امنية لقوى الامن الداخلي.

ودعا النائبان عقيص والمعلوف الى التهدئة والافراج عن يوسف سيدي الموقوف لدى الجيش اللبناني.

واكد عقيص ان ما حصل في الفرزل مدان بكل مفردات الادانة 'حاول بعض الشباب اقامة النصب على ارض موافق عليها بالترخيص القانوني لكنهم قوبلوا من النائب القوي ميشال ضاهر بالهجوم عليهم حتى وصول الجيش الى مكان الحادث بسبب اطلاق نار”، مؤكدا: 'كلنا تحت سقف القانون والقوات ملتزمة بالقانون لكنهم لن يكونوا مكسر عصا لاحد”.

واعتبر عقيص أن اقامة النصب 'حق لشهدائنا ولن نتخلى عنه والتحدي والاستفزاز لن يوصل الى نتيجة”.

بدوره، أوضح معلوف أنّ النصب هو من اجل 'تذكر شباب هبوا للدفاع عن كل لبنان لكنهم فوجئوا امس رغم وجود ترخيص، واوقف شبابنا ولم يكونوا يستحقوا ذلك وهناك فيديو يظهر مطلق النار”.

تزامنا، كان النائب ميشال ضاهر، عضو تكتل 'لبنان القوي”، عقد مؤتمرا صحافيا في دارته في الفرزل، بحضور رئيس بلدية الفرزل ملخم الغصان وفعاليات.

واكد ضاهر رفضه اقامة النصب امام منزل العائلة في الفرزل لان المسألة 'اصبحت مسألة تحدي وهم يريدون تكسير رأس ميشال ضاهر ورأس ميشال ضاهر لا يتكسر”.

اضاف: 'نحن مع الشهداء وتبرعنا للشهداء لكن اعتراضنا كان على الموقع الذي يبعد ١٠ امتار عن منزل العائلة”.

ولفت ضاهر الى ان رئيس بلدية الفرزل 'قال لهم اختاروا موقعا ونحن مستعدون لمساعدتكم، معتبرا أنّ 'من لديه النية السليمة لا يأتي الساعة الثانية فجرا ليضع التمثال انما النية كانت لافتعال الخلاف”.

وحول اطلاق النار، قال إنّه 'لم يحصل اي اطلاق نار ولن نستطيع محاربتهم في البروباغندا”.

بدوره، قال رئيس بلدية الفرزل ملحم الغصان ان النائب ضاهر 'اتصل بي مساء السبت وطلب مني احتماعا مع شباب القوات والنواب للتداول بمسألة النصب، وتوصلنا الى اتفاق الاحد عند عند الساعة ١١ صباحا مع النواب والشباب الذين غادروا عند ال ١٢.٣٠ على اساس عدم القيام بأي شيء على ان نقرر الاحد كما اتفقنا لكننا فوجئنا بعد نصف ساعة بوجود رافعة ونصب تذكاري يتم تنصيبه ليلا”.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر